مدير تعليم تبوك للمشرفات الجدد: دوركن مهم في بناء الفكر المعتدل ورفع كفاءة البيئة التعليمية


مدير تعليم تبوك للمشرفات الجدد: دوركن مهم في بناء الفكر المعتدل ورفع كفاءة البيئة التعليمية



تبوك الحدث - التحرير

 

أكد المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري على أهمية الدور الإشرافي معتبرا إياه ضرورة ملحة في الميدان التربوي .
جاء ذلك خلال لقائه ب 13 مشرفة تربوية من المشرفات الجدد عبر الهاتف وبحضور المساعدة للشؤون التعليمية نجلاء الشامان ومديرة إدارة الإشراف التربوي عناية القبلي كما شدد في كلمته على دور التربويين والتربويات في بناء الفكر المعتدل والمبادئ القويمة ومحاربة كل فكر ضال ، كما أشار إلى أهمية إنشاء علاقة تشاركية بين المؤسسات التعليمية والمجتمع التربوي والبيئة المحيطة ، موضحا ما للتعليم كنظام حيوي متجدد من تأثير على كفاءة المؤسسات الأخرى معددا أبرز عناصر تحقيق كفاءة التعليم كرفع كفاءة بيئة التعليم وكفاءة قائدة المدرسة كقدوة وقائدة ورفع كفاءة المعلمة والتي لا تتأتى إلا بوجود مشرفة تربوية فاعلة ذات مهارات عالية . مؤكدا في هذا السياق أن الإشراف التربوي ليس ترفا تربويا وإنما ضرورة ملحة ، موضحا في معرض حديثه الدور الرائد للمشرفة التربوية كالدور التخطيطي والإجرائي والرقابي والتقويمي والإنساني داعيا المشرفات التربويات في إطار هذه الأدوار المهمة لتحقيق أهداف المجتمع مع التركيز على العملية التربوية والتعليمية ، وعلى أن يكون الكادر الإشرافي قدوة للجميع في الانتظام والتخطيط والتطوير وغيرها من الجوانب الأخرى ذات العلاقة بالعمل الإشرافي مع البحث عن المواهب وتشجيع المبادرات والعمل التعاوني والمشاركة في الجوائز داعيا إلى أخذ العمل الإبداعي إلى الفصول مدعوما بالوسائل المبتكرة . ودعم المدرسة في خططها وإجراءاتها مع الاستفادة من مرافقها ، والإسهام في تنمية مهارات القائدات وتناول اللقاء عددا من الموضوعات الأخرى ذات العلاقة بالعمل الإشرافي والميدان التربوي.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com