اختتام برنامج المخيم الرمضاني لفريق لأمتنا نحيا التطوعي


اختتام برنامج المخيم الرمضاني لفريق لأمتنا نحيا التطوعي



تبوك الحدث -أمل السحيمي

 

اختتمت جمعية العمل التطوعي ممثلةً في فريق (لإمتنا نحيا ) فرع تبوك بنات، بالتعاون مع جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية يوم أمس الخميس برنامج المخيم الرمضاني حيث أستمر خمس أيام متتاليه، والذي أُقيم في مقر جمعية الملك عبدالعزيز ، وكان عبارة عن مركز ثقافي ترفيهي استهدف أهالي منطقة تبوك، وبعضًا من الأسر المستفيدة من الضمان الاجتماعي، وكان عبارة عن عدة ورش تدريبية للأطفال منها:
لماذا أبر والدَيّ ؟ ، خطر الحلويات ، المتطوع الصغير ، كلمات يجب أن أقولها ، النظافة الشخصية والمنزلية.
كما كان من ضمن البرنامج تعليم مهارات الرسم والفن، والحكواتي للتحدث عن القصص الواقعية بأسلوب جاذب للأطفال، يهدف للتهذيب والاحترام، وحسن الأسلوب والتربية. واستهدفت هذه المبادرة الأطفال من عمر ٤ سنوات وحتى ١٠ سنوات ، كما تضمن البرنامج عدة ورش تدريبية للكبار ، منها : ورشة تأثير العقل الباطن ، التفكير الإيجابي ، الثقة بالنفس ، التصوير . حيث بلغ عدد الأطفال المشاركين 157
و الكبار  40 مشاركه .
فيما وقد علّق أ/ ناصر العنزي مدير جمعية الملك عبدالعزيز بأن مثل هذه البرامج يحتاجها المجتمع، وقدم شكره لجمعية العمل التطوعي، وأعضاء فريق لأمتنا نحيا .

يذكر  أن هذه الفكرة نبعت من العضوه المميزة أ/ نوف البرناوي، والتي تمنت أن يكون هناك برنامج يعزز القيم والمبادئ في المجتمع؛ وبالفعل قامت بوضع الخطة وتنفيذها مع مجموعة من أعضاء الفريق ، وقد شكرت قائدة فريق لأمتنا نحيا أ/ نسمة آل سيف الجمعية بقولها ” لقد دعمتنا مظلة جمعية العمل التطوعي؛ قولاً وفعلاً! ولولا الفضل من الله ثم هذا الدعم لم تتم هذه المبادرة بهذا الشكل . كما أن جمعية الملك عبدالعزيز شرّعت لنا أبوابها بكل أريحية، بحيث تسنى للمتطوعات العمل بقلوبهن قبل أجسادهن ” كما قدّمت الشكر والعرفان للإعلاميات بقيادة الصحفية أ/ أمل السحيمي ، وديزاين تبوك ، نبض تبوك ، حواء تبوك ، مواهب تبوك ، سما الجنوب ، دلال البلوي ، عهود آل مفرح ، عبير العطوي ، ورد المملكة ، كيان تبوك ، ريم الحماص ، كما شكرت تطوعي تبوك الذي قام بدعم الفريق ب20 كرتون ماء وفريق عون بقيادة أ/ شروق البلوي التي بادرت بإحضار 20 متطوعة ، الجدير بالذكر أن هذه المبادرة تكللت بالنجاح والتميز وذلك بفضل الله قبل كل شيء .

 

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*