فرحة ونزهة أيتام شثاث


فرحة ونزهة أيتام شثاث



تبوك الحدث- أملج : شوق الجهني

 

يقول الرسول عليه الصلاة والسلام :(أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا، وأشارة للسبابة والوسطى وفرج بينهما)، فقد وعد الله ورسوله كافل اليتيم بالجنة، بجوار سيد الخلق محمد -عليه الصلاة والسلام-، حتى أنّ المسحة على رأس اليتيمِ تعدّ سبباً لكسب الحسنات الكثيرة، وبابٌ من أبواب الأجر، وسببٌ لدخول الجنة، والفوز برضى الله سبحانه وتعالى.
فقد قام فريق بنات شثاث التطوعي حفل تكريم لايتام شثاث تحت إشراف جمعية البر الخيريه بمركز شثاث ومن فقرات الحفل نزهه للأيتام مما أضاف الفرح والسرور إليهم ومن ثم تكريمهم في قاعة أماسي تعددت فقرات الحفل من اناشيد وبرامج ترفيهيه ومحاضره عن الإحسان لليتيم نشكر الفريق التطوعي ونشكر الراعي الرسمي رجل الأعمال بخيت الحجوري على لفتته الكريمه ونشكر جميع من شارك أو ساهم في إنجاح هذا البرنامج


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*