ومضة صباحية بقلم /شوما البلوي


ومضة صباحية بقلم /شوما البلوي





ومضة صباحية بقلم /شوما البلوي


مع نهاية الفصل الدراسي الأول ، وقرب انتهاء اختبارات الطلاب والطالبات .. زادت رقابة رجال الهيئة حول المدارس والمجمعات التجارية والتربص لتحركات الطلاب ، وكثرت التغريدات والعبارات التحذيرية من هذه الفترة  .. فهناك اماكن يمارس بها بعض الطلاب التفحيط  بعد انصرافهم من مدارسهم حيث ان آداء  الامتحان لا يتجاوز  الثلاث ساعات ،ينصرف بعدها الكثير ايضا من فتيات الصفوف المتوسطة والثانوية ولا استثني المرحلة الجامعية ، فاالبعض منهن يفضلن الاجتماع بمنزل احداهن لتناول الافطار ونحوه من تبادل الاحاديث المختلفة والبعض الاخر يفضل الذهاب للمطاعم التي تحضر وجبات مرغوبة يفضلنها ،، ليس الجميع بالطبع فهناك الكثير والسواد الاعظم يعودوا لمنازلهم استعدادا لامتحان اخر

لكن هنا نقف ..

تختلف وجهات نظر الاهالي لذلك وبعض المهتمين ايضا ، ولكن في قراءتي هو ليس (انفلات) … او كما يسميه البعض إستغفالا  للأهل "

نلامس هروب كثير من فتياتنا ولا اعني بذلك الهروب المتبادر للأذهان ،اتطرق لنوع اخر هو اقرب للتنفيس منه للهروب وهو اللجوء الى وسائل منكرة حقا .. مثل التدخين أو خلط بعض المشروبات الممنوعة والتي حذرت منها منظمة الصحة العالمية فنسبة الكافيين الزائدة في تلك المشروبات يمكن ان يؤدي الى العديد من المشاكل الصحية بما في ذلك ارتفاع ظغط الدم وخفقان القلب والقيء والذهان والتشنجات ،، أو ان تجد في عالم  الجراك او الشيشة وطنا لها ، بينما الاهل قابعون في المنزل تعلو اصواتهم بالوعيد والتحذير من سطحيات لا إشكال فيها ومنعها من ابسط حقوقها وهو الاندماج في مجتمع اقرانها، مما يتيح لها الانخراط بتلك الامور السيئة وليس مبررا ايضا..

قلمي اجتر ليخط حروفا تنطق من ضجة تمرد واضحة ، تحمل في ظاهرها خضوع  واستسلام وفي باطنها تمرد وغضب وبين ثناياها جموح للتغيير .

اعطوا فتياتكم الحب أولا فالثقة ، وان كان ولا بد فمتابعة واضحة ، حيث نحيطهن بهالة من الحب والامان وبحصن من ذكر الله الحكيم وجسور من الوعي والتثقيف ،، انه جيل يتصف بالذكاء ،لا ينجرف في مزالق الهوى ببساطة ،لابد من الموازنة في كل شيء يخص ابناءنا ، الوسطية والاعتدال في تربيتهم واشعارهم بالامان هو المفتاح لتواصل صريح يقود لطريق منير في نهايته صورة اسرة سعيدة ناجحة

فقط امنحوهم الحب والابتسامة .

شوما بشير القاضي البلوي


 

 

2 التعليقات

    1. 1
      حان الرحيل

      كلمات في الصميم شكرا للأخت الكاتبة الاختبارات هي أخطر فترة طوال السنة الدراسية

      الرد
    2. 2
      حان الرحيل

      كلمات في الصميم شكرا للأخت الكاتبة الاختبارات هي أخطر فترة طوال السنة الدراسية

      الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*