” شهداء الوطن ” وصلاة الغائب !؟


” شهداء الوطن ” وصلاة الغائب !؟



إختلف أهل العلم في صلاة الجنازه على الغائب

الشافعي وأحمد رحمهم الله يرون بأنها مشروعه
وأستدلوا بحديث أبوهريره رضي الله عنه أن النبيﷺ
نعى النجاشي في اليوم الذي مات فيه وخرج بهم إلى المصلى فصف بهم وكبر عليه أربع وأستغفر له..
وذهب الإمام أحمد إلى أن #صلاة_الغائب تصلى
على من له فضل وسابقة خير على المسلمين
وقال إذا مات الرجل الصالح فصلوا عليه..
وقال الشيخ إبن باز رحمه الله إذا كان الغائب إمام عدل وخير صلى عليه ولي الأمر صلاة الغائب وكذلك يصلى على علماء الحق ودعاة الهدى كما صلي في بلادنا على الزعيم الباكستاني ضياء الحق رحمه الله،،،
نستشهد مماسبق على جواز وصحة صلاة الغائب على شهداء الواجب شهداء الوطن..لأنهم حماة دين وعقيده ودفاعهم عن الحرمين الشريفين ودعاة حق وهدى ودفع الله بهم الشر عن هذه البلاد…
أتمنى أن يصلى على شهداء الواجب صلاة الغائب لما في ذلك من منفعه للشهيد يدعى ويستغفر له ومنفعه كبيره لاتعد ولا تحصى كذلك للوطن والمواطن.التقاط

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*